سياسة

الوردة تضع اللمسات الاخيرة لعقد مؤتمرها الوطني

على بعد 10 أيام من انعقاد المؤتمر الوطني الـ11، يضع حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية آخر اللمسات على التحضيرات الخاصة بهذا المؤتمر، وخاصة ما يتعلق بحصر عدد المؤتمرين والإعداد اللوجستيكي.

 

وكشفت مصادر إتحادية، أن “مرحلة انتخاب المؤتمرين في كافة الأقاليم وجهات المملكة انتهت، أمس الاثنين، وهي أهم مرحلة في المؤتمر”.

 

وتابعت المصدر ذاته، أن التحضير للمؤتمر، دخل مراحله الاخيرة، إذ نشرف على التحضيرات التي تهم الجانب اللوجيستيكي وحصر الأسماء وتحضير البطائق والمنصات الخاصة بالمؤتمر”، مردفا أن “1100 مؤتمر سيشاركون في المؤتمر الحادي عشر لحزب الاتحاد الاشتراكي موزعين على 12 جهة، بالإضافة إلى مؤتمرين ينتمون إلى مغاربة العالم”.

 

يشار أن المجلس الوطني للوردة كان قد قرر عقد مؤتمره الوطني الوطني أيام 29/30/31 يناير بمدينة بوزنيقة بغية انتخاب قيادة جديدة، بصيغتين حضورية وعن بعد، وذلك في سياق الإجراءات الاحترازية المتخذة لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق