سياسة

انقلاب عسكري في بوركينافاسو والجيش يعتقل الرئيس

أكدت مصادر إعلامية أفريقية وقوع إنقلاب عسكري في بوركينافاسو فجر اليوم الاثنين.

وأضافت ذات المصادر، أن مليشيات من العسكريين طوقت إقامة الرئيس كابوري وشرعت في إطلاق الرصاص قبل أن تقوم باعتقاله واقتياده لوجهة مجهولة.

وكانت السلطات البوركينابية قد أعلنت مساء الأحد حالة الطوارئ وفرضت حظرا للتجوال إلى أجل غير مسمى.

وفي وقت متأخر من أمس الأحد، أعلنت السلطات فرض حظر التجول من الساعة 20:00 إلى 05:30 بتوقيت غرينتش حتى إشعار آخر، كما أصدرت بيانا يعلق العمل في المدارس يومي الاثنين والثلاثاء لأسباب أمنية.

هذا وقد سمع دوي إطلاق نار في وقت متأخّر أمس الأحد في العاصمة واغادوغو، قرب مقرّ إقامة روش مارك كريستيان كابوري رئيس دولة بوركينا فاسو التي كانت شهدت في اليوم نفسه تمرد جنود داخل ثكنات عدّة، بحسب ما قال سكّان لوكالة الصحافة الفرنسية.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق