سياسة

أخنوش يترأس اجتماعا وزاريا لتقييم الاوراش الخاصة بتقييم ميثاق الاستثمار

ترأس رئيس الحكومة عزيز أخنوش، يومه الخميس، اجتماعا بيوزاريا، يعتبر الثاني من نوعه، حول ميثاق الاستثمار الجديد، حضره عدد من الوزراء.

وخصص هذا الاجتماع لتقييم التقدم المسجل على مستوى تنزيل الأوراش الخاصة بتفعيل ميثاق الاستثمار، وإعداد الخلاصات المرتبطة به التي سيتم رفعها إلى جلالة الملك.
واستحضر رئيس الحكومة إلى الأهمية الكبيرة التي يوليها جلالة الملك لتشجيع الاستثمار، باعتباره رافعة أساسية لتحقيق التنمية، وتسريع الاقلاع الاقتصادي، منوها بالتوجيهات الملكية في هذا المجال. كما دعا إلى مواصلة تنزيل مختلف المشاريع بوتيرة سريعة.
هذا وحضر كل من وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، والأمين العام للحكومة، محمد حجوي، ووزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، فاطمة الزهراء المنصوري، ووزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى، والشغل والكفاءات، يونس السكوري، بالإضافة إلى وزير الصناعة والتجارة، رياض مزور.
هذا وحضرت أيضا ووزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فاطمة الزهراء عمور، والوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالاستثمار والالتقائية وتقييم السياسات العمومية، محسن الجزولي، والوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية، المكلف بالميزانية، فوزي لقجع، والوزيرة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، غيثة مزور.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق