مجتمع

هذه حقيقة فرض حجر صحي لمواجهة جدري القردة

استبعد الباحث في علم الفيروسات، إحسان المسكيني، لجوء السلطات إلى الحجر الصحي من أجل مواجهة مرض جدري القردة، على غرار ما قامت به خلال تفشي فيروس كورونا.

وذكر المسكيني في تصريحات إعلامية، ن انتشار المرض لن يصل إلى درجة الحجر الصحي الشامل، أو إغلاق الحدود؛ بل سيقتصر فقط على هذا المنحى العالمي، موضحا في الوقت ذاته أن الفيروس قديم بالعالم.

وتابع نفس المتحدث، أن المرض المذكور تم اكتشافه في صفوف القردة بالقارة الإفريقية، ويوجد لقاح يستعمل في الوقاية من فيروس الجدري؛ لكن فعاليته تنطبق على جدري القردة أيضا بنسبة 85 في المائة.

من جانب ثاني، أورد الباحث أن نسبة فتك جدري القردة تصل إلى 10 في المائة، وهي نسبة تفوق فيروس كورونا، حيث يستهدف صغار السن أكثر من الفئات السنية الأخرى، مشيرا إلى أنه لا يستدعي التهويل العالمي الحالي.

ودعا المسكيني، إلى رفع درجة اليقظة إزاء المرض، لا سيما بعد انتشاره بالدول الأوروبية، لافتا إلى أن هذا ما قامت به السلطات المغربية بالمناطق الحدودية، إلى حين تبيان حقيقة الوضعية الصحية العالمية.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق