سياسة

أوزبن يعلن نيته قيادة السنبلة خلفا للعنصر

أعلن محمد أوزين، القيادي البارز في حزب الحركة الشعبية عن قراره بالترشح للأمانة العامة للحزب، من أجل خلافة امحند العنصر في المؤتمر 14 المرتقب هذا العام.
وقال إنه بالتأكيد سيترشح لمنصب الأمين العام للحزب، قبل أن يستدرك بالقول إن المهم هو اعداد البرنامج السياسي لاقناع مناضلي الحزب به والتصويت لصالحه.
من جانبه، اعتبر ادريس السنتيسي، رئيس اللجنة التحضيرية، عندما سئل عن اعلان أوزين نيته الترشح لمنصب الأمين العام، أن أوزين يتوفر على الشرعية والكاريزما التي تؤهله لقيادة الحزب في المرحلة المقبل.
وأضاف السنتيسي أنه باعتباره رئيسا للجنة التحضيرية لم يتوصل بأي طلب أو ملف للمنافسة على الأمين العام للحزب.
وأكد رئيس اللجنة التحضيرية للمؤمر الوطني الرابع عشر، حرصه على مواكبة عمل اللجان الفرعية بمعية أعضاء مكتب اللجنة التحضيرية، والسهر على توفير الشروط الملائمة لعملها، مع الانفتاح المستمر على مساهمات كل الحركيات والحركيين لإغناء عمل اللجنة و احترام الاختصاصات القانونية والتنظيمية المخولة للجنة ولجانها الفرعية كما هي منصوص عليها في النظامين الأساسي والداخلي للحزب.
وتعهد السنتيسي بالعمل إلى جانب مكتب اللجنة ومكاتب اللجان الفرعية، بروح الفريق وبمنهجية العمل الجماعي لإنجاح مسار التحضير للمؤتمر الوطني المقبل، قائلا:” نريده جميعا محطة متميزة في مسار حزبنا العريق، لا من حيث نتائجه التنظيمية ولا من حيث رسائله السياسية وأوراقه البرنامجية”.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق