سياسة

“الداودي” : “تساريتو” فأين هو تقرير المحروقات ؟

 بعدما هاجمه البرلمانيون، وواجهوه بارتفاع أسعار المحروقات، هاجم لحسن الداودي، الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، منتقديه بالقول: “البرلمان دار لجنة، وتساريتو فأين هو تقريركم؟”.
وأضاف للداودي، خلال جلسة الأسئلة السغوية بمجلس النواب مساء اليوم: “اليوم ثمن البرميل تجاوز 75 دولارا، بعدما كان 45 دولارا، أطلعوا على الأخبار ثم قدموا بعد ذلك أسئلتكم”.
واستغرب الوزير لتوجيه البرلمانيين لأصابع الاتهام للحكومة، وقار:”ياك ديرتو تقرير، فلا  تأتوا عند الحكومة لتقولوا لها إنكم لاتعرفون”.
وبعدما قاطع عدد من البرلمانيين، الوزير الداودي، مشيرين إلى أن رئيس اللجنة الاستطلاعية التي تشكلت يترأسها القيادي في العدالة والتنمية، عبد الله بوانو، رد الداودي:”أنا لا أتحدث مع الرئيس، أن أخاطب البرلمان وعليه تحمل مسؤوليته”.
وتابع الوزير:”نحن نراقب المنافسة، صحيح سعر المازوط مرتفع، لكن على الفقراء وليس الأغنياء، وعلينا أن نعمل على تحسين القدرة الشرائية للمواطنين”.
وكان مجلس النواب، شكل لجنة استطلاعية حول موضوع أسعار المحروقات، أنهت عملها، دون الكشف عن مضامين التقرير، ولم تتوصل لجنة المالية بعد إلى اتفاق لبرمجة مناقشة تقرير اللجنة البرلمانية الاستطلاعية حول المحروقات.
اللجنة منقسمة بين من يريد الإسراع في عرض التقرير الذي يسلط الضوء على ارتفاع الأسعار، ومدى وجود منافسة في السوق، وبين من يطالب بتأجيل الموضوع، خاصة مع ارتفاع أسعار المحروقات مؤخرا، حيث تجاوز سعر الغازوال 10 دراهم.

إعلان

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق