مجتمع

ثلاثينية تقدم على الانتحار بعد وفاة زوجها‎‎

عثر يومه الاثنين على جثة سيدة في الثلاثينات من العمر، معلقة إلى حبل وسط منزل في دوار “أكرام”، التابع للجماعة الترابية أيت اعميرة، إقليم اشتوكة آيت باها.

وذكرت بعض المصادر أن الضحية هي أم لابن واحد، وضعت حدا لحياتها بتلك الطريقة بعد أقل من شهرين على وفاة زوجها.

هذا وانتقلت مصالح السلطة المحلية بالمقاطعة الإدارية الثانية إلى مكان الواقعة، وتم إخبار المصالح الدركية التي باشرت بحثا أوليا في الحادثة، وبأمرمن النيابة العامة تم توجيه جثة المفارقة للحياة إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بأكادير، قصد إخضاعها للتشريح الطبي.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق