مجتمع

مغربي بايطاليا يفارق الحياة بعد إنقاذه لطفلين‎‎

لقي مهاجر مغربي مصرعه جراء محاولته إنقاذ طفلين من الغرق بنواحي مدينة كازيرتا بإيطاليا.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية، أن الضحية البالغ قيد حياته من العمر 42 سنة، لقي مصرعه غرقا بعد قيامه بعمل بطولي بحيث أنقذ طفلين من الغرق.

وتابعت نفس المصادر أن المهاجر المغربي، الذي كان يشتغل كمشرف على تسيير شاطئ ببلدة كاستيل فولتورنو، تدخل من أجل إنقاذ طفلين جرفتهما أمواج البحر، عندما سمع صراخ واستغاثة والدتهما.

مباشرة بعد إخراج الطفلين، وقع مغميا عليه بالشاطئ، حيث تمت معاينته من طرف المصالح المختصة، تم تأكيد وفاته

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق