مجتمع

العثور على جثة تلميذ مفقودة منذ ثلاثة أيام

عثر عناصر فرقة الضفادع التابعة للوقاية المدنية بثكنة سطات، مساء أمس الخميس، على جثة تلميذ عشريني بمياه نهر أم الربيع، على مستوى الجماعة الترابية مشرع بن عبو، قيادة أولاد بوزيري ضواحي سطات.

وذكرت بعض المصادر أن أفراد الوقاية المدنية، وعناصر الدرك الملكي، وممثل السلطة المحلية، ظلوا مرابطين بالنفوذ الترابي لجماعة مشرع بن عبو، بحثا عن جثة التلميذ المفقود بمياه نهر أم الربيع، لمدة ثلاثة أيام، إلى أن يتمكنوا من العثور عليها مساء أمس على بعد 14 كيلومترا من مكان غرقه يوم الثلاثاء الماضي، بعدما جرفته مياه النهر.

وبأمر من النيابة العامة المختصة بالدائرة القضائية سطات وعناصر الدرك الملكي تمت معاينة جثة الضحية، وتحرير محضر، قبل توجيهها نحو المركز الاستشفائي الحسن الثاني بسطات، قصد التشريح الطبي.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق