مجتمع

إضراب موزعي الغاز يصل إلى قبة البرلمان

وجه النائب رشيد حموني، عن التقدم والاشتراكي سؤالين  أحدهما كتابي وآخر شفوي إلى وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي، حول التدابير الاستعجالية التي ستتخذها الوزارة لحل هذا المشكل.

وقال حموني، في سؤاله الكتابي، إن “الجمعية المهنية قررت التوقف بسبب الزيادات المهولة والرهيبة التي عرفتها المواد الطاقية بالمغرب مؤخرا، خاصة الغازوال”، مطالبا بنعلي بالكشف عن التدابير الاستعجالية المتعلقة من جهة بفتح حوار مع ممثلي هذا القطاع الأساسي، حسب وصفه، ومن جهة أخرى طالب البرلماني بالكشف عن الحلول التي سوف تعتمدها الوزارة لحل المشاكل العالقة التي يعرفها القطاع.

كما ساءل حموني الوزيرة بنعلي عن الإجراءات التي يتعين على وزارة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة اتخاذها لضمان تزويد المواطنات والمواطنين بالغاز، ومدى توفر المخزون الكافي لذلك.

يشار أن النقابة الوطنية المهنية لموزعي ومستودعي الغاز بالمغرب، قررت توقيف توزيع قنينات الغاز يومي 29 و30 من الشهر الجاري، بسبب ماسمته “سعيا لتجنب إفلاس الموزعين والإضرار بهذا القطاع البالغ الحيوية”.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق