اقتصاد

مجموعة “أوكنوبلاست” البولونية تزور مدينة العيون للاطلاع على فرص الاستثمار بجهة العيون الساقية الحمراء

استمرارا لعلاقة الشراكة الاقتصادية التي دشنتها سفارة المغرب ببولونيا مع عدد من المقاولات الكبرى في شتى المجالات، وبعد نجاح افتتاح مقر لأول شركة بولونية عملاقة بمدينة العيون ، أكد الكاتب العام لولاية جهة العيون الساقية الحمراء السيد ابراهيم بوتيملات لرئيس وفد مجموعة Oknoplast البولندية الرائدة في تصنيع النوافذ والأبواب البلاستيكية السيد ميكولاج بلاسيك،استعداد السلطات العمومية والمركز الجهوي للاستثمار من أجل تمكين المجموعة من التعرف على فرص الاستثمار بالصحراء،مؤكدا على مثانة العلاقات القوية التي تجمع المغرب ببولونيا في كافة المجالات ، ويأتي هذا الحدث تتويجًا لعدة جلسات عمل وتنقيب ، مكنت رجال الاعمال البولونيين من اختيار الأقاليم الجنوبية كوجهة للاستثمارلما تحظى به من امكانيات وفرصة سانحة لتشغيل اليد العاملة المحلية ،سيما وأن المنطقة لازالت ورشا مفتوحا لبرنامج النموذج التنموي الذي يعتبر ورشا ملكيا هاما .

وقال الكاتب العام لولاية الجهة أن هذه الزيارة، تعتبر أيضا مناسبة لإبراز وجهة المغرب والمساهمة في الاشعاع السياحي والثقافي للمنطقة، وتتويجا لجهود التقارب والاستكشاف من المقاولين البولونيين ورجال الأعمال، الذين قرروا الاستثمار في الأقاليم الجنوبية للمملكة، خلال جلسات عمل في وارسو، بين السفير المغربي في بولونيا، عبد الرحيم عثمون، وممثلي الشركات البولونية.

وأكد مدير المركز الجهوي للاستثمار السيد محمد جعيفر خلال جلسة عمل عقدها مع الوفد البولوني بمقر المركز بالعيون ، على أهمية هذه الزيارة التي اتاحت كل الظروف المواتية للاطلاع عن قرب على المؤهلات وفرص الاستثمار التي تزخر بها هذه المنطقة، وخاصة جهة العيون الساقية الحمراء التي تعرف نموا اقتصاديا كبيرا، وتقدما في فرص للاستثمار في عدة قطاعات، منوها بالدور الايجابي الذي يقوم به سفير المملكة المغربية في وارسو،والتي مكنت من التعاون الوثيق مع مراكز الاستثمار الجهوية بالأقاليم الجنوبية، وخاصة مدينتي العيون والداخلة.
وسلط جعيفر خلال هذا اللقاء الضوء على فرص الاستثمار بجهة العيون-الساقية الحمراء، في سياق سياسة المملكة الرامية إلى إعطاء دينامية جديدة لهذه الجهة، من خلال جعل عاصمتها العيون قطبا اقتصاديا يربط باقي جهات المغرب مع إفريقيا جنوب الصحراء ، والمزايا التنافسية الرئيسية للجهة وفرص الاستثمار التي توفرها، خاصة والإمكانيات الكبيرة في مجال الطاقات المتجددة، لاسيما الهيدروجين الأخضر،وعلى أهمية مبدأ التنمية المستدامة كأساس لجميع الاستثمارات المتعلقة بالفلاحة، الصيد البحري والفوسفات، وكذا النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية.
ومن جهته كشف المدير العام لمجموعة أوكنوبلاست الرائدة المتخصصة في تصنيع النوافذ والأبواب البلاستيكية والتي تملك مايفوق من 50./. من السوق العالمي في هذا المنتوج، أن اسباب اختيار الصحراء المغربية للاستثمار ،هو موقعها الجغرافي كبوابة نحو اوروبا وافريقيا فضلا عن حاجة السوق المغربية لمنتوج بجودة عالية وبأثمنة مناسبة ، وهو ماسيمكن من خلق فرص الشغل الذاتي وتكوين العاملين ، مبرزا أن المجموعة اتخذت قرارها بالاستثمار في مدينة العيون ، خلال اجتماع عمل عقده مع سفير المملكة في بولندا عبد الرحيم أعثمون خلال شهر ديسمبر 2021، وتأخر اتخاذ الاجراءات التنفيذية بسبب تداعيات كورونا
وعبر رئيس الوفد البولوني عن تأييده لمقترح الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية، وامتنانه للسلطات المغربية والمركز الجهوي للاستثمار والدبلوماسية المغربية، للتعاون الوثيق الذي يخدم مصالح البلدين، معتبرا لزيارة ناجحة ستمكن الوفد البولندي من أخذ فكرة عن قطاعات الاستثمار الواعدة، في افق خلق الثروة وفرص العمل بالمنطقة، مشيدا في نفس الوقت بمسار التنمية التي تعرفه مدينة العيون على الخصوص في مجال البنيات والتجهيزات التحتية من موانئ ومطارات وفنادق وفضاءات بيئية ورياضية وثقافية قل نظيرها في كبريات المدن

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق