مجتمع

أمن البيضاء يوقف 17 شخصا مسلحين بـ ”سيوف”

تمكنت مصالح ولاية أمن الدار البيضاء، أمس الاثنين 5 شتنبر، من توقيف سبعة عشر شخصا، من بينهم ثلاثة سائقين، وذلك للاشتباه في حيازتهم لأسلحة بيضاء من الحجم الكبير بغرض استخدامها في ارتكاب جنايات وجنح مرتبطة بأعمال الشغب الرياضي.

وكشفت مصادر امنية، أنه تم توقيف المشتبه بهم في إطار العمليات الأمنية الاستباقية التي تباشرها مختلف مصالح الأمن الوطني، قبيل وإبان مباريات كرة القدم، وذلك لتحييد الخطر الصادر عن مرتكبي الشغب والوقاية من مختلف الجرائم الماسة بالأشخاص والممتلكات.

وتابع المصدر ذاته،  أن مصالح الشرطة التابعة لولاية أمن الدار البيضاء كانت قد ضبط الإثنين سيارتين نفعيتين تقلان بعض الجماهير المتوجهة للمركب الرياضي الذي سيحتضن مباراة في كرة القدم، وعند تفتيشها تم العثور بداخلها على أسلحة بيضاء كبيرة الحجم وعددها 12 سيفا، كانت بحوزة أربعة عشر شخصا من المحسوبين على فصيل مشجعي نادي لكرة القدم.

وقد أوقفت عناصر الشرطة جميع المشتبه فيهم، بمن فيهم ثلاثة سائقين يشتبه في مشاركتهم في هذه الأفعال الإجرامية، حيث تم اخضاعهم جميعا لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، في حين تم إيداع المركبات المحجوزة بالمحجز البلدي على ذمة الأبحاث المتواصلة في هذه القضية، التي تندرج في إطار المساعي المبذولة لزجر كل مظاهر الشغب الرياضي.

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق