سياسة

محاولة ضم السينغال وموريتانيا إلى مشروع خط أنبوب الغاز بين نيجيريا والمغرب

تعمل شركة النفط الوطنية النيجيرية،بخصوص مشروع أنيوب الغاز بين نيجيريا والمغرب،عن عزمها توقيع مذكرة تفاهم غذا في الرباط ،مع المكتب الوطني للهيدروكاربرات والمعادن ،والمجموعة الإقتصادية لدول غرب افريقيا .
وذكرت الشركة في بيان لها ان هذه الاخيرة ستوقع مذكرتي تفاهم مع الشركة الموريتانية للهيدروكربورات و بتروسن السنغالية ،بحيث أنهما سيشاركان في المشروع.
وجرت مباحثات يوم أمس الثلاثاء في أبوجا ،بين الرئيس المدير العام لشركة النفط الوطنية النيجيرية ،ورئيس مفوضية المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا .
وأكدت الشركة النيجيرية ،أن رئيسها ميلي كياري قام بزيارة رئيس المفوضية للمجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا عمر عليو توراي ،بحيث ترتكز المهمة الموكلة إليه من قبل الحكومة الفيدرالية على الإشراف على تنفيد مشروع خط أنابيب الغاز بين نيجيريا والمغرب الذي يبلغ طوله 7000 كلم.
ومن خلال هذه الزيارة ،جددت شركة النفط الوطنية النيجيرية ،ومفوضية المجموعة الإقتصادية لدول غرب إفريقيا إلتزامها بالمشروع الذي سيوفر الغاز عند اكتماله. وإعطاء فوائد كبيرة للمنطقة ،من تحسين مستوى عيش السكان وانتعاش اقتصادات هذه الدول .

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق