سياسة

اليابان تجدد رفضها للإعتراف بالكيان الوهمي وتشيد بالملك محمد السادس في ارساء السلام

استقبل الوزير الأول الياباني فوميو كيشيدا ،رئيس الحكومة المغربية عزيز أخنوش ،حيث تم اجراء مباحثات ثنائية ،جدد من خلالها الوزير الأول الياباني موقف بلاده الرافض للاعتراف بالجبهة الإنفصالية المدعومة من الجزائر ،مؤكدا على أن اليابان تسعى لحضور المغرب في كافة الإجتماعات التي تنظمها ،والتنسيق المستمر بين البلدين في كل المحافل الدولية .
كما أشاد الوزير الأول الياباني نوه كيشيدا ،بالدور الذي يقوم به الملك محمد السادس في حفظ السلام والأمن العالميين ،منوها بالسياسة الرائدة للمغرب في مجال الطاقات المتجددة .
وخلال اللقاء قدم رئيس الحكومة المغربية عزيز أخنوش تعازي الملك محمد السادس بوفاة رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو ٱبي ،وأكد له استعداد المغرب لإستقبال المزيد من الشركات اليابانية ،من أجل تطوير العمل الثنائي في جميع المجالات وخصوصا الأمن الغذائي والطاقي.
وتجدر الإشارة إلى أن رئيس الحكومة المغربية عزيز أخنوش ،مثل الملك محمد السادس في مراسيم جنازة الوزير الأول  الأسبق شينزو آبي بطوكيو ،حيث قدم تعازي الملك إلى عائلة شينزو آبي ،وكذا الوزير الأول الياباني .

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق