مجتمع

340 مليون درهم ترصدها وزارة التضامن لدعم تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة

كشفت وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، عواطف حيار، أن الوزارة رصدت 340 مليون درهم خلال سنة 2022 من أجل دعم تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة، وأكدت أن هذه الميزانية تضاعفت خلال السنة الحالية مقارنة مع السنة السابقة، متابعة أن 50 مليون درهم تم تخصيصها للمشاريع المدرة للدخل.

 

وأكدت حيار خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب، أن الوزارة استجابت لجميع الطلبات والملفات الخاصة بتمدرس الأطفال في وضعية إعاقة، مشددة على ضرورة العمل من أجل أن يشمل الدعم أيضا الأطفال غير المسجلين في الجمعيات المهتمة بهؤلاء الأطفال.

 

وأبرزت الوزيرة، أن تسليم المنح الخاصة ببرنامج 2020-2022 عرف في بدايته بعض التأخر، وأكدت أن الوزارة تعمل على تجاوزه وشرعت في تسوية الملفات وهو ما قابله استحسانا من الفاعلين في رعاية وتمدرس الأطفال في وضعية إعاقة.

 

وفي جواب آخر، أكدت حيار أن الوزارة قامت بإرساء نظام جديد لتقييم الإعاقة بالمغرب، يعتمد على مقاربة جديدة ترتكز على المقاربة الطبية والمقاربة الاجتماعية، وأنه تم الشروع في تنزيله خلال المرحلة الأولية بجهة الرباط سلا القنيطرة.

 

من جهة أخرى، أكدت حيار اشتغال وزارتها على إدماج الأشخاص في وضعية إعاقة في سوق الشغل، وأكدت أن الوزارة عملت على عقد شراكات مع القطاع الخاص أسفرت عن توفير شغل قار لمائة شخص في وضعية إعاقة. 

إعلان

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق