سياسةمجتمع

برلمانية تنبه وزير الفلاحة من احتواء “الدلاع” على مادة ممنوعة 

أثارت النائبة البرلمانية حنان أتركين عضوة فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، موضوع سلامة البطيخ الأحـمر المعروض بالسوق الوطنية من مادة الميثوميل المرصودة في شحنة موجهة لإسبانيا، وذلك ضمن سؤال وجهته إلى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات.
وأوضحت البرلمانية، أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أقر في أعقاب إجراء تحاليل مخبرية بوجود نسبة مرتفعة من مادة “الميثوميل” تتعدى الحدود المسموح به بمقتضى القوانين الأوربية، في شحنة البطيخ الأحمر (الدلاح) التي تم تصديرها إلى إسبانيا”.
ونوهت أتركين بـ”التفاعل الإيجابي والسريع مع هذا الموضوع الذي تناقلته وسائل إعلام أجنبية، وكذا بالصرامة التي تمت بها معاقبة المعنيين بالشحنة عبر تعليق العمل بالرخص الممنوحة لهم؛ لكن يبقى السؤال مطروحا، بخصوص السوق الداخلية، ومدى سلامة المنتوج المعروض في الأسواق الوطنية وخلوه من نسب التركيز العالية من المادة المذكورة، وهي التخوفات التي تتبادر إلى ذهن كل مواطن عند مطالعته للتقارير ذات الصلة، وأثر ذلك على الصحة والسلامة العامة”.
وشددت على أن “أونسا لم يكن واضحا بخصوص الشحنة المعنية، وهل هي موجهة للتصدير في كليتها أم أنها جزء من محصول موجه إلى السوقين الوطني والأوربي”.
وتساءلت النائبة البرلمانية عن الإجراءات المتخذة لمراقبة السوق الوطنية وسلامة المعروض من البطيخ الأحمر، الذي بتم استهلاكه بكميات كبيرة.

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق