رياضة

دراجات: المتسابق المغربي أسامة خافي ينهي طواف الشارقة الدولي في المركز الثامن.

أنهى الدراج المغربي أسامة خافي منافسات النسخة التاسعة من طواف الشارقة الدولي، التي اختتمت أمس الأربعاء، في المركز الثامن، متقدما على دراجين محترفين منتمين لفرق عالمية.

 

 

وحل أسامة خافي (26 سنة) ، ابن مدينة كلميم، المحترف بنادي القادسية السعودي، في المركز الثامن، متخلفا بفارق 2 د و 33 ث، عن الفائز بالطواف السلوفاكي كيلفار غال من الفريق الإماراتي ( جين ز) ، الذي سجل توقيت 11 س و 03 د و01 ث، متقدما على الألماني ها يدمان ميغيل ( فارق 22ث) والأوكراني بودياك أناتولي ( فارق 37ث)،علما بان الطواف عرف مشاركة 124 دراجا من مختلف الجنسيات .

وحل الدراج المغربي محسن الكورجي، المحترف بنادي العدالة السعودي، في المركز 11 متأخرا عن صاحب الصدارة بفارق 3د و16 ث.

وعلى صعيد الترتيب العام حسب الفرق جاء المنتخب الوطني المغربي في المركز السابع من أصل 27 منتخبا وفريقا (بفارق 14 د و30ث)، فيما تصدر الترتيب العام حسب الفرق فريق بورغوس المحترف الإسباني (33 س و11د و46 ث).

يذكر أن الفريق الوطني، الذي شارك في طواف الشارقة الدولي ، كان يتشكل من ستة دراجين، وهم عادل العرباوي من نادي دراجة خريبكة ومحسن الكورجي، المحترف بنادي العدالة السعودي، وأسامة خافي، المحترف بنادي القادسية السعودي، وإبراهيم الصباحي، من نادي البوغاز طنجة، وأنور رحمو من نادي دراجة أطلس أزرو، وأحمد الشاهد من الاتحاد الرياضي البيضاوي، وأطرهم، بطل سباق الدراجات السابق والإطار الوطني عبد العاطي سعدون.

وشارك المنتخب المغربي في هذا الطواف الدولي السنوي إلى جانب 27 منتخبا وفريقا من 20 بلدا، ويتعلق الأمر بكل من الإمارات (البلد المنظم)، السعودية، مصر، سلطنة عمان، البحرين، العراق، الجزائر، فرنسا، إسبانيا، إيطاليا، هولندا، النمسا، بلجيكا، جزر موريس، ماليزيا، التايلاند، اليابان، اليونان، البرتغال ورواندا.

وقطع المشاركون في الطواف ما يزيد عن 500 كلم موزعة على خمس مراحل، كانت الثالثة مننا ضد الساعة فردي بكورنيش الشارقة القديمة على مسافة 10,12 كلم.

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق