رياضة

جامعة الغوص تختتم موسمها الرياضي بإنجازات وطنية ودولية … واتفاقيات للشراكة من أجل تطوير الدراسات العليا والبحث العلمي

عقدت الجامعة الملكية المغربية للغوص والانشطة تحت المائية، يومه السبت 30 مارس، بقاعة المحاضرات التابعة للمدرسة العليا للهندسة الطبية بمدينة المحمدية، جمعها العام العادي وغير العادي برسم الموسم الرياضي 2023/2024، بحضور غالبية الاعضاء وممثلي الاندية والعصب.

الجمع العام خصص لمناقشة التقريرين الادبي والمالي، والمصادقة عليهما بحضور خبير محاسباتي، وايضا مناقشة تقارير رؤساء اللجان المختلفة، وقانون العصب والنظام الاساسي الجديد، قبل المرور الى مرحلة المصادقة وضم جمعيات واندية جديدة الى صفوف الجامعة.

وقد تميز الجمع العام بالمصادقة بالاجماع على مختلف التقارير، والقرارات والتعديلات، وانشاء العصب الجديدة، بحضور ممثل عن وزارة التربية الوطنية التعليم الاولي والرياضة، و رجال الصحافة والاعلام، في ظل اجواء من التوافق والانسجام بين مختلف أعضاء وأطر الجامعة.

وقد تميز الموسم الرياضي المنصرم للجامعة الملكية المغربية للغوص والانشطة تحت المائية، بمواصلة تحقيق الألقاب والانجازات على الصعيد الوطني، رغم تراجع منحة الوزارة الوصية الى النصف، حيث تم الالتزام بتنظيم جميع التظاهرات والبطولات المحلية المبرمجة بمشاركة جل الاندية والجمعيات الوطنية، وزيادة قاعدة الممارسين والمشتركين عبر تراب المملكة، وتنظيم دورات وورشات تكوينية لمئات الشباب، فيما تعذر الحفاظ على المشاركة بالتظاهرات الدولية والحفاظ على الالقاب المحققة برسم الموسم الرياضي 2022، بما في ذلك بطولة العالم للغوص بالمسابح التي تم تنظيمها بالفنيدق وبطولة أفريقيا بمصر، وأيضا كأس العالم للغوص الرياضي التي احتضنتها مملكة التايلاند.

وبعد تسطير برنامج العمل للموسم الرياضي القادم، قامت الجامعة الملكية المغربية للغوص والانشطة تحت المائية، عبر رئيسها السيد عبد العزيز الازرق، بالتوقيع على اتفاقية للشراكة والتعاون مع مؤسسة البحث والتنمية والابتكار في العلوم والهندسة، التي يترأسها مستشار صاحب الجلالة السيد أندري أزولاي.

الاتفاقية تهم انشاء إجازة مهنية بالمدرسة العليا لتقنيات الماء والطاقة والتنمية المستدامة، التابعة للمؤسسة، بالتعاون بين الطرفين، لتكوين مئات الشباب المغاربة والافارقة في مهن البحر والانشطة تحت المائية، في ظل التطور الكبير التي تشهده مختلف القطاعات البحرية بالمملكة خلال السنوات الاخيرة.

وتنص الاتفاقية أيضا على الاستفادة من خبرات وتجهيزات الجامعة الملكية المغربية للغوص والانشطة تحت المائية، في تطوير البحث العلمي، وتنظيم لقاءات وتظاهرات وطنية ودولية في هذا المجال، وتوفير التكوين والمواكبة لطلبة هذه الاجازة الجديدة، الاولى على صعيد المملكة.

وتنضاف هذه الاتفاقية الجديدة لمجهودات الجامعة الكبيرة في مجال التكوين والتأطير والشراكات مع مختلف القطاعات الوزارية والمؤسسات الوطنية، حيث تم التوقيع صيف السنة الماضية بالمعهد العالي للصيد البحري بمدينة أكادير، على هامش حفل تخرج فوج 2023، على اتفاقية مماثلة بحضور وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات.

وعلى ضوء هذه الاتفاقية الموقعة مع وزارة الفلاحة ستحتضن مدينة الحسيمة بشمال المملكة أول تجربة في ميدان التكوين على تقنيات الغوص المهني الترفيهي العلمي والرياضي، ثم ستليها عدة مدن ومناطق بالمملكة، لتأطير أكبر عدد ممكن من رجال ونساء البحر خلال السنوات المقبلة، وإستكشاف ما تزخر به أعماق البحر من خيرات موارد طبيعية هامة.

قد يعجبك ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق