ثنائية النصيري تقود المنتخب المغربي لتحقيق أول فوز في تصفيات كأس أفريقيا

0
 تمكن المنتخب المغربي من تحقيق أول انتصار له في المجموعة الثانية على حساب المالاوي بنتيجة ثلاثة اهداف نظيفة في المباراة التي جمعت بينهما لحساب الجولة الثانية من إقصائيات كأس أفريقيا المقررة بالكاميرون.
وأنهى المنتخب المغربي الشوط الأول متفوقا بهدفين دون رد تمكن من تسجيلهما كلا من حكيم زياش ويوسف النصيري.
وظهر المنتخب المغربي منذ بداية المباراة بحس هجومي سعى من خلاله إلى تسجيل أهداف مبكرة لتخليص اللاعبين من ضغط المباراة.
وكانت أولى محاولات المنتخب المغربي عن طريق فيصل فجر في الدقيقة الثانية من المباراة بعد تلقيه كرة طائشة من دفاع مالاوي.
ثواني بعد ذلك ومن هجمة مرتدة، تمكن المنتخب المغربي من تسجيل هدفه الأول عن طريق حكيم زياش بعد تلقيه تمريرة من زميله يوسف النصيري.
وتواصل ضغط الأسود على مرمى الحارس شارلي سويني بحثا عن تسجيل أهداف أخرى لإرباك لاعبي منتخب مالاوي.
وأهدر بوسف النصيري فرصة بارزة لمضاعفة كفة الأسود بعد كرة رأسية مرت محادية للقائم الأيسر لحارس منتخب المالاوي.
وعجز أصدقاء ليمبيكاني مزافا عن تهديد مرمى ياسين بونو بحيث لم يستطيعوا خلق أية هجمة في ظل تراص صفوف الأسود.
وفي الدقيقة 22 من المباراة طالب لاعبو مالاوي من حكم المباراة بالإعلان عن ضربة جزاء بعد إسقاط اللاعب غابادينهو مهانغو في مربع العمليات بعد اصطدامه مع نبيل درار.
وبعد تحرر لاعبي مالاوي من ضغط المباراة، تمكنوا في الدقيقة 24 من تسجيل أول تهديد لمرمى بونو من خلال كرة ثابتة تمكن الأخير من التقاطها بسهولة.
وضيع رومان سايس في الدقيقة 27 فرصة سانحة للتسجيل على زملائه بعد فضل المراوغة عوض التسديد داخل مربع العمليات قبل أن يتم تدخل دفاع مالاوي.
دقيقة بعدها سدد أشرف حكيمي كرة قوية تدخل الحارس بصعوبة لإبعاد خطرها عن مرماه قبل أن يتدخل في مناسبتين لصد كرة زياش ونور الدين امرابط.
وعاد النصيري ليهدد مرمى الحارس شارلي من كرة تلقاها من ركنية، ضيعها ببشاعة أمام مرمى الخصم، قبل أن يضيع زميله زساش كرة أخرى مرت فوق المرمى.
وفي الدقائق الأخيرة من هذا الشوط تمكن النصيري من إضافة الهدف الثاني للمنتخب المغربي بعد تلقيه تمريرة محكمة من حكيمي.
وفي الشوط الثاني واصل النصيري تضييع المحاولات على المنتخب المغربي أبرزها في الدقيقتين 47 و 49.
كما ضيع يوسف بلهندة في الدقيقة 60 فرصة جيدة على المنتخب المغربي بعد تلقيه كرة جيدة أرسلها فوق مرمى المنتخب المالاوي.
وتألق دفاع المنتخب المغربي في شخص رومان سايس الذي تدخل لقطع أخطر محاولة انسل من خلالها اللاعب الخطير في صفوف مالاوي غابادينهو مهانغو.
وفي الدقيقة 71 أشرك المنتخب المغرب لأول مرة لاعبه نوصير المزراوي مكان اللاعب نبيل درار.
وتمكن دفاع مالاوي في الدقيقة 72 من إبعاد كرة خطيرة من تسديدة قوية للاعب يونس بلهندة.
وفي الدقيقة 77 عاد النصيري ليكفر عن أخطائه ويسجل هدفه الشخصي الثاني والثالث للأسود بعد تلقيه تمريرة جسدة من نور الدين امرابط.
ومباشرة بعد ذلك أشرك هيرفي رونار اللاعب ايوب الكعبي مكان فيصل فجر لضخ دماء جديدة في خط هجوم المنتخب المغربي.
وواصل المنتخب المغربي تألقه في الشوط الثاني وحاول لاعبوه تسجيل الهدف الرابع، حيث أتيحت لهم فرصة عبر رأسية لأيوب الكعبي، مهاجم هيبي فورتشن الصيني في الدقيقة 84، لكنها مرت فوق العارضة.
وأنهى رونار تغييرات الأسود باشراك نايف أكرد مكان بناصر لتأمين خط دفاع المنتخب المغربي والحفاظ على نتيجة الانتصار قبل ان يعلن الحكم على نهاية المباراة بتفوق الاسود بثلاثية نظيفة.
وبهذا الانتصار انفرد المنتخب المغربي بوصافة المجموعة الثانية برصيد ثلاث نقاط من هزيمة وانتصار.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.