مفارقات عجيبة تجمع بين نهائيي العصبة و الكاف

0

بعد إجراء مباريات نصف نهائي مسابقتي دوري الأبطال و كأس الكونفيدرالية  الإفريقيتين، و التي أسفرت عن تأهل كل من الأهلي المصري و الترجي التونسي عن مسابقة دوري أبطال إفريقيا، و الرجاء و فيتا كلوب من جمهورية الكونغو عن مسابقة كأس الكونفيدرالية.

تبرز مفارقات عجيبة تشترك فيها المبارتين النهائيتين، ف بإلقاء نظرة على أطراف نهائي المسابقتين، يتضح أنهم يجتمعون في مفارقات بارزة، الأولى تتمثل في كون الرباعي المؤهل للنهائي، ينتمي لمجموعة واحدة عن كل مسابقة على حدى، بل أكثر من ذلك تقتسم هذه الأندية رقم المجموعة، و هي المجموعة الأولى، إذ تأهل منها في دوري الأبطال كل من الأهلي و الترجي، بينما تأهل عن المجموعة الأولى في مسابقة كأس الكاف الرجاء و فيتا كلوب.

بالإضافة إلى أن أول مباراة في دور المجموعات جمعت بين أطراف نهائي المسابقتين، و كان المستقبل في كل مباراة هو الفريق الذي تأهل متصدرا لمجموعته، و انتهت حينها المبارتين معا بنتيجة التعادل السلبي.

مفارقة أخرى تقتسمها المباراة النهائية لكلا المسابقتين، تتعلق بالفريق الذي سيستقبل لقاء الذهاب، حيث شاءت الصدف أن يستقبل صاحب المركز الأول عن كل مجموعة مباراة الذهاب على ملعبه، بينما يلعب لقاء الإياب بميدان الفريق الذي تأهل ثانيا في المجموعة، إذ سيستقبل الأهلي صاحب المركز الأول في المجموعة الأولى عن نهائي العصبة نظيره الترجي الذي تأهل ثانيا، على أن تجرى مباراة الإياب بميدان هذا الأخير.

و عن مسابقة كأس الكاف، يستقبل الرجاء متصدر المجموعة الأولى وصيفه في ذات المجموعة فيتا كلوب، في حين تلعب مباراة العودة بأرض ممثل جمهورية الكونغو.

يوسف العيرجي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.