هذه تفاصيل إغتصاب أربعة أطفال بالبيضاء

0

مثل صباح اليوم الاربعاء أمام  هيئة القضاء باستئنافية الدار البيضاء، الشاب المتهم باغتصاب أربعة أطفال بمنطقة حي مولاي شيد، بعدما تم إيقافه من طرف عناصر الضابطة القضائية،  أول أمس الاثنين، على خلفية  تقديم شكاية في حقه متعلقة باغتصابه  لأطفال في سن السابعة.

وذكرت بعض المصادر، أنه تم إيقاف المتهم البالغ من العمر 16سنة  والذي يدرس بالمستوى الثالث إعدادي من طرف الشرطة القضائية بحي مولاي عقب هتكه لعرض مجموعة من الأطفال الذين يقطنون معه في نفس العمارة ولفترات متتالية.

وفي السياق ذاته، صرحت والدة أحد  الضحايا أنه تم عرض الأطفال  على  الطب الشرعي وتبين أنهم ضحايا استغلال جنسي، لتباشر الضابطة القضائية بحثها الدقيق  الذي قاد إلى اعتراف  المشتبه به بالتهم المنسوبة إليه، مردفة القول إنه” تم وضع المتهم تحت تدابير الحراسة  النظرية منذ يوم الاثنين قبل مثوله أمام المحكمة صباح اليوم الأربعاء”.

وترجع أطوار هذه القضية إلى صباح يوم الاثنين 22 أكتوبر الجاري بينما كان الأطفال يلعبون داخل منزلهم  بلعبة ” البلايستشين” تفاجئوا بالمتهم  يدخل عليهم بحكم أنه يسكن بنفس العمارة وباشر بممارسة شدوده الجنسي عليهم عبر  إعادة تمثيل مقاطع لفيديوهات خليعة من موقع اليوتوب، لتسمع إحدى الأمهات خلال أطراف الحديث الذي دار بين الأطفال الصغار والذي يؤكدون فيه ما تعرضوا إليه من ممارسات شادة وتعمد  على الفور إلى نقلهم للمستشفى قصد التأكد من الأمر، ليتضح م خلال التشخيص أنهم ضحايا اغتصاب، حيث أقدمت أمهات الأطفال على تقديم شكاية ضد المعني بالأمر.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.