َوداديون يثورون في وجه الناصيري بسب الإنخراط

0

أعلنت إدارة نادي الوداد الرياضي مؤخرا، عن فتح باب الانخراط و تجديد الانخراط في فرع كرة القدم حسب القانون الأساسي و النظام الداخلي للنادي. حيث تمتد فترة الانخراط أو تجديد الانخراط من 15 نونبر 2018 إلى 15 دجنبر 2018.

 

وأكدت مصادر جيدة الإطلاع من داخل الوداد الرياضي، أنه وقعت مجموعة من الملابسات غير المفهومة في هذه قضية، حيث عبر مجموعة من المنخرطين عن إستيائهم، بعد إقصائهم ورفض إدارة الوداد الرياضي تجديد إنخراطهم، لأسباب لا يعرفها إلى رئيس النادي الأحمر، وعبرت مجموعة أخرى من المنخرطين الجدد عن غضبها، من السياسة الإنتقائية التي ينهجها رئيس الوداد، وذلك بعد إمتناع إدارة الوداد بطريقة أو أخرى في إنخراطهم.

وأضاف نفس المصدر أن جميع الأشخاص الذين رفضت إدارة الوداد، إنخراطهم بالفريق، أو تجديد إنخراطهم، يتوفر فيهم الشروط الأساسية من أجل الإنخراط في النادي الأحمر، إلا أن إدارة الفريق رفضت إنخراط هذه الأسماء، بدعوى غياب إسثمارة الإنخراط، أو عدم تواجد المسؤول الإداري لتسجيل أسمائهم، مع علم أن الباب الإنخراط سيغلق أبوابه بعد أقل من 24 ساعة.

الأمر الذي دفع هؤلاء الأشخاص إلى طرق أبواب الجامعة الملكية المغربية للإستفسار إن كان هذا الأمر قانونيا، و طالبوا من رئيس الجامعة فوزي لقجع، بفتح تحقيق في القضية لمعرفة الأسباب الرئيسية وراء إنتقاء رئيس النادي لأسماء معينة من المنخرطين، لاسيما أنه تحوم مجموعة من الشكوك والشبهات في التقرير المالي الذي قدمه الناصيري في الجمع العام الأخير، حيث لم يتضمن القيمة المالية لمركب ويلنس، الذي كان قد صرح في عدة مناسبات أن المركب في ملكية فريق الوداد.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.