الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، تستنكر حملات “الهجوم” على قيادات البيجيدي وتصفها بـ “الدنيئة”

0
دعت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية أعضاء الحزب إلى التصدي للحملات “الممنهجة التي تستهدفه من قبل خصوم الإصلاح”، وتقوية التأطير والتواصل الداخليين ومع المواطنين عامة
 
و توقف أعضاء الأمانة العامة في لقاء يوم أمس بالرباط، عند ما وصفوه بحملات الاستهداف السياسي والإعلامي للحزب من خلال استهداف بعض مناضليه، معبرين عن رفضهم لهذه الأساليب “الدنيئة والتي تعتبر دليل عجزٍ عن مواجهته في ميدان التنافس السياسي الشريف، ويؤكدون أن هذه الحملات لن تنال من قوة الحزب وتماسكه الداخلي وعافيته التنظيمية، وأن ذلك لن يثني الحزب عن مواصلة دوره الإصلاحي وإسهامه في تعزيز قيم الاستقامة والنزاهة والشفافية، وقد قررت الأمانة العامة متابعة هذه الملفات واتخاذ ما يلزم بشأنها”
 
وفيهما يتصل بالحوار الاجتماعي أكدت أمانة المصباح على مواقفها السابقة مشيرة إلى ضرورة التحلي بروح المسؤولية والتوافق بما يسهم في انبثاق ميثاق اجتماعي متوازن يحقق المصالح العليا للوطن ويستجيب لانتظارات أوسع الشرائح الاجتماعية.
 
وفي سياق الإعداد للدورة العادية للمجلس الوطني للحزب المقررة يومي السبت والأحد 12 و13 يناير الجاري، استمعت الأمانة العامة لمشروع التقرير السياسي المقدم للدورة وللأسماء المرشحة لاكتساب عضوية المجلس، وكذا لعرض أمين المال الوطني عبد القادر اعمارة تعلق بتقرير تنفيذ ميزانية الحزب لسنة2018 وآخر عن مشروع ميزانية 2019 ، وصادقت على المشاريع المقدمة بعد النقاش الذي تم بشأنها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.