تشييع جثمان السائحة “لويزا” في كنيسة بالدانمارك 

0
شيع رئيس الوزراء الدنماركي لارس لوكي راسموسن إلى جانب مئات الأشخاص، جنازة السائحة لويزا التي قضت نحبها بمجزرة إمليل بمراكش، وذلك في كنيسة صغيرة في الدنمارك
وجرت جنازة جيسبيرسن، أمس السبت، في كنيسة فونيسباك في إيكاست الواقعة في منطقة ميد جوتلاند في الدنمارك
وقال رئيس الوزراء خلال الجنازة «رغم أن الألم لا يحتمل، يجب ألا نخضع علينا أن نتذكر من نحن ومما نحن مكونون وما نؤمن به»
وقتلت لويزا فيستراغر جيسبيرسن (24 عاما) والنروجية مارن أولاند (28 عاما) خلال رحلة تخييم لليلة واحدة في منطقة معزولة جنوب مراكش، وعثر على جثتيهما في اليوم التالي
واعتقلت السلطات المغربية 22 شخصا على صلة بالجريمة، أربعة منهم مشتبه بهم رئيسيون، بالإضافة إلى رجل إسباني -سويسري اعتنق «عقيدة متطرفة»

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.