دعت نقابة الصيادلة بالدار البيضاء إلى وقفة احتجاجية أمام مقر الأمانة العامة للحكومة بالرباط يوم الثلاثاء 29 يناير الجاري، نتيجة لما أسمته ب”الأوضاع المؤسفة وغير السليمة التي يعيشها قطاع الصيدلة”.

وأوضحت النقابة، في بلاغ لها، أن هذه الوقفة تأتي من أجل التعبير عن الغصب الذي يعم الصيادلة، ولفت الانتباه إلى حجم الضرر الذي يطالهم، حيث لم يعد بإمكانهم الصمت ومتابعة ما يقع من اختلالات وفوضى نتيجة لعدم احترام مواقيت العمل القانونية، ولضرب أخلاقيات المهنة، وتبخيس التشريعات التي تؤطر وتنظم القطاع.