أحيل الفنان حاتم ايدار على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرباط أمس الثلاثاء بعد أن انتهى أمن يعقوب المنصور من أبحاثه التي أجراها حول حيثيات حادثة السير التي كان حاتم ادار طرفا فيها وأدت الى وفاة ثلاث فتيات قرب المركب الرياضي مولاي عبد الله بالرباط.

واستمع وكيل الملك للفنان حاتم ايدار لأكثر من خمس ساعات ليقرر احالة ملفه على المحكمة ومتابعته في حالة سراح. وكانت الحادثة التي وقعت الشهر الماضي قد أثارت ضجة كبرى خاصة مع حجم الخسائر البشرية والمادية التي اعتبرت كارثية حيث قضى ثلاث فتيات في الحادث بعد انقلاب سيارتهم لمرات عديدة ، وانبرت أصوات تحمل الفنان حاتم ايدار مسؤولية الحادثة ،فيما اعتبر البعض ان ادار كان أيضا ضحية في الحادث ،وأن سيارته لحقت بها اضرار كبيرة من الخلف.