هذا ما قضت به محكمة تزنيت في حق الدكتور المهدي الشافعي  

0
قررت المحكمة الابتدائية بتزنيت، أمس الثلاثاء 09 أبريل 2019، تأجيل النظر في القضية التي يتابع فيها الدكتور “مهدي الشافعي” إلى غاية 30  من الشهر الجاري، بسبب وجود حالة التنافي

ويُتابع الدكتور الملقب ب “طبيب الفقراء” بتهمة القذف والسب العلني، على خلفية الدعوى المرفوعة ضده من طرف المدير السابق للمستشفى الإقليمي الحسن الأول بتزنيت، بعد نشره تدوينة على صفحته الرسمية بالفايسبوك، ينتقد فيها عدد من الملفات التدبيرية داخل المستشفى المذكور

للاشارة، فقد سبق سبق لابتدائية تيزنيت، أن قضت بأداء الدكتور “الشافعي” الذي يشتغل حاليا بمستشفى تارودانت، غرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم، و تعويضا لفائدة المدير السابق للمستشفى، قدره 20 ألف درهم، وهو ما أثار موجة انتقادات، واحتجاجات لدى ساكنة مدينة تيزنيت

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.