وبعد أن تألق بشكل لافت في ليفربول وقاد بلاده إلى كأس العالم 2018 في روسيا للمرة الأولى منذ 28 عاما، أصبح صلاح رمزا في مصر وجميع أنحاء المنطقة، إلا أن مستواه شهد بعض التذبذب خلال الفترة الماضية، مما جر عليه انتقادات عدة.

وفي حديثه مع المجلة الأسبوعية، تحدث لاعب منتخب “الفراعنة” لأول مرة عن أهمية تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة، قائلا: “أعتقد أننا في الحاجة إلى تغيير الطريقة التي نعامل بها المرأة في ثقافتنا. هذا ليس اختياريا”.

وأضاف أن رؤية طريقة معاملة النساء “في ثقافتي وفي الشرق الأوسط غيرت طريقة تفكيري في العلاقات بين الجنسين”، مشيرا إلى أنه حاليا يدعم المرأة أكثر مما كان يقوم به في السابق “لأنني أشعر أنها تستحق أكثر مما تحصل عليه الآن”.