الفنان أنور الجندي يرثي الرحيل الحزين للفنان الحاج المحجوب الراجي

0

خلف رحيل الفنان الكبير الحاج المحجوب الراجي أسى عميق في نفسية الفنان الكبير الحاج أنور الجندي سليل الأسرة الفنية العريقة لال الجندي، بالنظر للعلاقة الكبيرة التي كانت تربط الراحل بهذه العائلة والذي إشتغل معها في كثير من الأعمال الفنية سواءا مع الهرم الكبير والشامخ المرحوم الحاج محمد حسن الجندي أو مع فرقة فنون للحاجة فاطمة بنمزيان.

الفنان القديروالخلوق أنور الجندي بدا متأثرا برحيل أيقونة أخرى من الساحة الفنية المغربية وهو الذي يجتاز محنة مرضية كانت قد أدخلته المستشفى في الأيام القليلة الماضية، بل ذرف الدموع حرقة على فراق من كانوا بالأمس يشكلون أعمامه لكونه تربى وعاش معهم.

يتذكر الفنان الحاج أنور الجندي أن الراحل & با حجوب& كما كان يحلو للكثيرين أن ينادونه به أنه شارك مع فرقة فنون للحاجة فاطمة بنمزيان في مسرحية & الله يطعمنا حلال& وجميع المسلسلات الإذاعية التي كان يكتبها منها على سبيل المثال لا الحصر& أحلام& و& لا للضياع& و & موعد مع النجاح& كما شارك معه في اخر عمل وطني ضم 300 فنان عن ثورة الملك والشعب، كما كرمته فرقة فنون للحاجة فاطمة بنمزيان مرتين بمدينتي باريس وليل الفرنسيتين، في إطار الجولة المسرحية التي كانت تقم بها.

يقول الفنان الكبير الحاج أنور الجندي عن رحيل الفنان الشامخ الحاج المحجوب الراجي:& فقدنا هرما كبيرا من أهرامات التمثيل المغربي، الذي كان بمثابة عمي، الذي عرف بدماثة خلقه وتواضعه وطيبوبته، أفنى حياته لإسعاد الجماهير المغربية منذ فجر الإستقلال، عاش شامخا ومات شامخا، وسيظل التاريخ يذكره بأعماله الخالذة، لقد مات طود من أطواد الدراما الإذاعية والتلفزية والمشهد السينمائي، سيظل حاضرا في وجداننا كفنان خلوق وصمود وجبلا فنيا لهذا الوطن، رحمك الله عمي الحاج المحجوب وأسكنك فسيح الجنان، إنا لله وإنا إليه راجعون&.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.