البرمجة تصدم الرجاء بهذا القرار

0
رَفَضت لجنة البرمجة التابعة للعصبة الإحترافية، طلب فريق الرجاء الرياضي ، القاضي ببرمجة الدورتين 29 و 30 بعد إجراء جميع اللقاءات المؤجلة و في وقت و تاريخ موحد كما هو معمول به في مختلف البطولات الدولية، بحسب بلاغ سابق للفريق البيضاوي .

وكشفت تقارير صحفية، أن اللجنة المذكورة أرجعت سبب  رفض طلب الرجاء، لعدم وجود نص قانوني صريح يلزمها ببرمجة مقابلات الأسبوع ما قبل الأخير في توقيت موحد، إضافة إلى أن برمجة الموسم الحالي اسثتنائية، و اقترنت بمجموعة كبيرة من الإجراءات الاسثتنائية، بعد إجراء نسختين في عصبة الأبطال الإفريقية وكأس الإتحاد الإفريقي إضافة إلى الكأس العربية، وعرفت مشاركة 5 فرق في مسابقات خارجية ، وصلت خلالها 3 أندية للمقابلة النهائية .

وأوضحت التقارير نفسها، أنه بات مستحيلا تأجيل الجولة ما قبل الأخيرة، إلى ما بعد إجراء  اللقاءات المؤجلة، بحكم التزام فريقي الوداد الرياضي ونهضة بركان، بنهائي دوري أبطال إفريقيا وكأس الكاف خلال  الأسبوع الجاري والأسبوعين القادمين .

وأوضحت نفس التقارير، أن لجنة البرمجة ستستجيب لمطلب مختلف الفرق، ببرمجة خاصة للأسبوع الأخير من البطولة الإحترافية، إذ تنتظر ما ستسفر عنه نتائج مباريات الدورة 29، لمعرفة إذا ما كانت ستجرى مبارياتها جميعا في توقيت موحد، أم سيتم تقسيمها إلى ثلاث مجموعات، تراعي الرهانات المختلفة للأندية، بين الطامحة لحسم درع الدوري، والتي تنافس على انتزاع مراكز تضمن مشاركة قارية أو تلك التي تتصارع لتفادي النزول للقسم الوطني الثاني .

يذكر أنه مباشرة بعد توصل الفرق الوطنية ببرنامج الجولة 29 من الدوري الإحترافي المبرمج أيام 17 و 18 و 20 ماي المقبل، ساندت مجموعة من الأندية مطلب الرجاء، وعمدت أندية أولمبيك خريبكة والمغرب التطواني ثم اتحاد طنجة، بطلب تأجيل الأسبوع ما قبل الأخير إلى حين لعب المقابلات المؤجلة .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.