رجال الأمن يحمون مشجعي الوداد من السوق السوداء

0
شهدت الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، توافد فئات عريضة من جماهير وأنصار فريق الوداد على شبابيك ملعب بنجلون، لأجل اقتناء تذاكر مباراة ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا، بين الوداد وضيفه الترجي التونسي.
واضطر رجال الأمن، للتدخل بشكل فوري ومباشر لأجل تنظيم عملية اقتناء التذاكر، وقطع الطريق أمام فئات معينة، سعت لفتح المجال أمام بيع التذاكر في السوق السوداء، وبأثمنة مغايرة على ما تم تحديده من قبل إدارة الفريق الأحمر.
كما ترتب عن تأخر عملية بيع التذاكر بشبابيك المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، والمقرر انطلاقه صباح اليوم، في حالة من الإستياء العارم بين صفوف أنصار ومجبي الوداد، خاصة وأن أغلبهم حج إلى المركب منذ فجر اليوم الخميس.
هذا، وقد عرف مركب بنجلون بمدينة الدار البيضاء زوال أمس، فوضى عارمة، جراء الإزدحام الكبير لأنصار الوداد الرياضي، الذين حلوا بكثافة بالمركب المذكور منذ الساعات الأولى من صباح أمس الأربعاء، من أجل اقتناء تذكرة متابعة مباراة ذهاب نهائي أبطال إفريقيا.
وتسببت مظاهر الفوضى العارمة في تسجيل مجموعة من حالات الإغماء في صفوف الجماهير التي كانت ترغب في الحصول على التذكرة لمتابعة المباراة، وأرجعت الجماهير السبب في ذلك إلى قلة الشبابيك المعتمدة لبيع التذاكر، إضافة إلى سوء تصرف بعض الجماهير، الأمر الذي أدى إلى التدافع وصل إلى حد التشابك بالأيدي بين بعض الأنصار.
ويذكر، أن مباراة الوداد الرياضي وضيفه الترجي التونسي في ذهاب نهائي مسابقة دوري أبطال إفريقيا، ستجرى مساء يوم غد الجمعة، على أرضية المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بمدينة الرباط.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.