فوضى بنهائي كأس الكاف‎

0
شهدت نهاية مباراة نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية، التي أقيمت مساء أمس الأحد، بملعب برج العرب بالإسكندرية، حالة من الفوضى والخروج عن المألوف، بسبب تهور مجموعة من أنصار الفريق المصري ودخولهم أرضية الملعب بل وتسببوا في حالة احتقان بينهم بين لاعبي بركان.
ووجد، بعدها فريق نهضة بركان صعوبات بالغة ولوج الممر المؤدي لمستودعات الملابس، إذ على الرغم من تدخل قوات الأمن، لتهدئة الوضع، خاصة وأن الحضور الجماهيري شرع في رمي قوارير المياه على لاعبي بركان، اصابت بعض رجال الأمن.
وقد تسبب دخل أحد مشجعي نادي الزمالك المصري، خلال مراسيم التتويج باللقب الإفريقي، أرضية ملعب برج العرب بمدينة الإسكندرية، وتوجهه صوب الفريق البركاني محاولا استفزازهم بقميص الفريق المصري، (تسبب) في عدم تقبل للاعبي بركان الأمر، فحاولوا إبعاده عن المجموعة، لتشتبك الأمور، خصوصا مع تدخل عدد من مرافقي الفريق المصري أمام لاعبي الفريق البركاني.
ما اضطر مكونات الفريقين، إلى التدخل معا إلى جانب رجال الأمن من أجدل تهدئة الوضع، وسحب المشجع الزملكاوي إلى خارج المستطيل الأخضر، قبل أن يتدخل أحد لاعبي الفريق المصري، بشكل مباشر، ويعيده بين أنصار الفريق بدلا من معاقبته على ولوج الملعب بغير اعتماد رسمي لدى اللجنة المنظمة للمباراة النهائية لمسابقة كأس الكونفدرالية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد