رد فيصل عزيزي على الإنتقادات التي لاحقته بسبب “مول البندير”

0
شارك الفنان المغربي “فيصل عزيزي” صورة عبر حسابه الخاص بموقع تبادل الفيديوهات “انستغرام” من الدور الذي جسده في فيلم “مول البنديد” أرفقها بتعليق رد من خلال عن الإتهامات التي وجهت له ولدوزيم بأنها تكرس مفهوما خاطئا وتقدم صورا مغلوطة للمغاربة.
وكتب فيصل قائلا: “أثار انتباهي الكم المهم من الناس اللي مزال  كيشوفو المهنة الفنية “غير شريفة” و”تفلية و انحطاط”، وأن المرور من مهنة “عادية” الى مهنة “فنية” شئ غير مستحب او “خبر سيء” للمقربين”.
وتابع قائلا “خليني نقول ليكم انني فهاد الدور، غير داك الهزة دالبندير كان خاصني ندرسها و نتدرب عليها.
 بأن داك الغناء اللي بعيد عن نمطي الموسيقي تطلب مني تركيز و دراسة أيضا”.
واضاف الفنان: “التمثيل قريته 3 سنين من بعد الباك ان علوم الموسيقى الحديثة مشيت كانبحث فيها حتى لكوريا الجنوبية و الدراسة مزال ما انتهت انتم اللي كاتربيو ولادكم على ان الفن “حرام” و “انحراف”، انتم من تزرعون شوك في قلوب أبناءكم فبلاصت ما تعطيوهم ورد الفن و الخيال يفيدهم فراحتهم الروحية و المهنية أيضا”.
وتابع حديثه قائلا: “الفن و التراث الثقافي هو فخر كل واحد عنده انتماء ازدهار الفن كيكون اول مؤشر لتقدم المجتمع و رقيه نحو التقدم، التسامح و الانفتاح ومزال واحد هاز البندير كايعراق و ينشف على فلوسو، و لا واحد مسؤول فهندسة الفساد و السرقة و المصالح الخاصة”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.