فايسبوكيون يهاجمون لقجع ويطالبونه بالرحيل

0

حتى وهو يتبنى ملف الوداد في فضيحة ملعب رادس ويعقد إجتماعا مع مكتبه المديري فإن فايسبوكيون شنوا حملة شعواء على رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع وطالبوه بالرحيل عن الجامعة مادام أنه فشل في التصدي لرموز الفساد في الكرة الإفريقية في قلب ملعب رادس بتونس حيث غاب عن مباراة الترجي التونسي والوداد البيضاوي لأسباب مجهولة.

وعبر فايسبوكيون عن تذمرهم من غياب رئيس الجامعة عن هذه الموقعة التي كانت أشبه بالحرب بالنظر لأجوائها التي تجاوزت ما هو رياضي بعد أن تم الإعتداء على الجمهور الودادي واللاعبين ومبعوثي الصحافة الرياضية الوطنية.

وحمل فايسبوكيون مسؤولية ما وقع لبعثة الوداد لرئيس الجامعة فوزي لقجع  الذي كان عليه التصدي لمن سماهم بأخطبوط الفساد الكروي داخل الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم الذين مازالوا يعيتون فسادا.

كان على لقجع أن يتواجد بملعب رادس ليس للضرب والجرح ولكن للتصدي مباشرة لخيوط المؤامرة التي كان بطلها رئيس الكاف أحمد أحمد ومسؤولي الكرة التونسية وعلى رأسها الجريئ ورئيس الترجي التونسي وفضح من مازالوا يشكلون فعلا خيوط الفساد داخل جهاز الكاف.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.