وأكد نيمار أنه وقع ضحية “لفخ” نصبته عارضة أزياء برازيلية، قبل أن ينشر محادثاته معها على تطبيق واتساب بالكامل، ليكشف براءته من اتهامات الاغتصاب.

واتهمت عارضة أزياء، النجم البرازيلي لاعب فريق باريس سان جرمان، باغتصابها في أحد فنادق العاصمة الفرنسية باريس الشهر الماضي، وفقا لما ذكرته صحيفة “غارديان” البريطانية.