إسماعيل الجامعي يطمح إلى إعادة أمجاد الماص من جديد

0

بعد أن عاش فريق المغرب الفاسي العديد من المشاكل في السنوات الأخيرة و التي عصفت بالفريق إلى القسم الوطني الثاني لمدة ثلاث سنوات أصبح الشارع الفاسي جد متخوف على مستقبل الفريق الذي كان قريب هذا الموسم من الصعود للقسم الوطني الأول لولا بعض المشاكل التي عرقلت مسار الفريق ،
وينتظر أنصار المغرب الفاسي عشية اليوم التعرف على الرئيس الجديد للمغرب الفاسي و الذي سيكون بنسبة كبيرة هو الشاب إسماعيل الجامعي الذي كان يشغل منصب الرئيس المنتذب في المكتب السابق و الذي لعب دورا هام في ضمان استقرار الفريق ،
وتتمنى جماهير المغرب الفاسي من الرئيس الجديد أن يعطي كل ما في جهده لتحقيق الصعود للقسم الوطني الأول و عودة الماص للهيمنة على الألقاب المحلية و الخارجية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.