جريمة قتل بشعة راح ضحيتها مغربي بإسبانيا

0
اهتزت بلدة أولاد يوسف اقليم بني ملال على وقع خبر وفاة شاب يسمى سفيان.م يبلغ من العمر 24 سنة على إثر جريمة قتل بشعة تعرض لها أول أمس على يد إسباني

وتعود تفاصيل الخبر ، حين دخل الشاب سفيان الذي يعمل باحدى المقاهي ببلدة سالسيدا دي كاسيلاس ، في شجار مع أحد الشبان الاسبان ، ولم يكن يعتقد أن المعتدي يحمل سكينا من الحجم الكبير ، فباغته بثلاثة طعنات غادرة ، تسببت له في جروح خطيرة عجلت بوفاته على الفور رغم الإسعافات الأولية التي خضع لها من طرف فريق الإسعاف.

وقام أفراد الحرس المدني بحملة تمشيطية واسعة بحثا عن مرتكب هذه الجريمة البشعة وتمكنوا من اعتقاله في وقت متأخر من ليلة أمس ، ووضعوه رهن التحقيق الذي تشرف عنه النيابة العامة.

هذا وخلف خبر وفاة الشاب صدمة في صفوف أسرته وأصدقائه وجيرانه ، ومن المنتظر نقل جثمانه بعد الانتهاء من الإجراءات إلى بلدته أولاد يوسف باقليم بني ملال من أجل دفنه هناك.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد