على من يضحك رونار وحاريث؟

0

حتى وأن الناخب الوطني هيرفي رونار يخرج بتدوينة يؤكد فيها بأن حارث هو صغيره وليس
هناك أي مشكل معه، وحتى وأن حارث يخرج هو الاخر بتدوينة يوضح فيها تجاهله للناخب
الوطني عندما كان اللاعبون يسلمون على الناخب الوطني وطاقمه، فإن نظرات الناخب الوطني

كما جاءت في الفيديو الشهير تؤكد بالملموس أن رونار لم يستصغ الطريقة التي أهانه بها حاريث.
حتى ونحن نخفي الحقائق فإن هناك خلافا بين صغير رونار ورونار نفسه، ولعل كل المؤشرات
تؤكد بأنه سيسقطه من اللائحة التي ستتوجه إلى مصر.

بحسب ما بلغنا من بعض المصادر فإن هناك خلافا دائما بين الناخب الوطني وحاريث وهناك
سوابق بينهما خاصة في معسكرات الفريق الوطني.

تدوينتا رونار وحاريث لا تحملان الصدق والمراد بهما عدم تأجيج الوضع خاصة وأن الفريق
الوطني على موعد مع كأس إفريقيا للأمم وبالتالي كان يجب أن يطوي الطرفان الخلاف بتدوينة
تعودنا أن نقرأها فقط في مواقع التواصل الإجتماعي وهو سلوك منبوذ ولا نقبله كصحافيين كان
مفترضا أن يعقد الناخب الوطني ندوة صحفية لتسليط الضوء على لائحته ومعسكره والرهانات
التي سيذهب من أجلها الفريق الوطني، للأسف لاشيء حدث، وكأن رونار يقول لنا بالفم المليان:”
عوموا فبحركم”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.