سكان حي كاليفورنيا بالبيضاء يستغيثون من روائح النفايات

0

تحوّل تراكم النفايات “بحي كاليفورنيا” بالدار البيضاء إلى ظاهرة تهدد صحة المواطنين، خصوصاً الاطفال والطلاب مع انتشار الحشرات والذباب جراء تراكم النفايات بجوار المنازل والمدارس.

واتهم مواطنون السلطات والجماعات المحلية بعدم إرسال عمالها لجمع تلك النفايات، مؤكدين إن تأخر سيارات جمع النفايات يستمر مدة طويلة ما يزيد تكاثر الحشرات الناقلة للمرض وتدني النظافة.

وتحدث مواطنون عن معاناتهم، وقالوا إن المشكلة تؤرق الجميع، حيث غياب سيارات النظافة ، ما فاقم أزمة تراكم النفايات التي انتشرت عليها الحشرات، وأصبحت ملجأ للحيوانات الضالة.

وقال عدد منهم أن الروائح الكريهة أخذت في الانتشار، وعمال النظافة لا يؤدون واجبهم على أكمل وجه خاصة في حي راقي ويعرف وجود منازل فخمة وشخصيات وازنة مما يطرح أكثر من علامة الإستفهام.

وكما يعرف الجميع أَّن تراكم النفايات لعدة أيام يتسبَّب بانتشار الروائح الكريهة والقوارض والحشرات التي تسبب امراضا خطيرة على الصحة العامة لكل من احاطت به هذه الأكوام النتنة، خصوصا في فصل الصيف.

وسبق للسكان المجاورين للمطرح، أن راسلوا في العديد من المناسبات السلطات الوصية، من أجل إيجاد حلول تضع نهاية لمعاناتهم، غير أن السلطات لم تكثرث لذلك.

هنا نتسائل ما دور السلطات والجماعات المحلية واين عمال النظافة؟؟؟

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد