باتريس بوميل… طلبنا من “فيصل فجر” أن ينسى صافرات الإستهجان ويركز على المقابلة.

0

أعرب مساعد مدرب المنتخب الوطني المغربي “باتريس بوميل” في الندوة الصحفية عقب نهاية المباراة الودية التي جمعت المنتخب الوطني المغربي بنظيره الزامبي، في إطار استعداد أسود الاطلس لخوض منافسات أمم أفريقيا، التى تستضيفها مصر فى الفترة الممتدة ما بين 21 يونيو حتى 19 يوليو المقبلين عن إستياءه من صافرة الإستهجان التي أطلقتها الجماهير المغربية إحتجاجا على إشراك اللاعب فيصل فجر.

وصرح المدرب المساعد للفرنسي هيرفي رونار: ” يجب على الجماهير مساندة فيصل فجر لأنه يمثل المنتخب الوطني المغربي، وأثناء المباراة طلبنا من اللاعب أن ينسى صافرات الإستهجان، و يركز أكثر على أداءه في اللقاء”

وبخصوص الهزيمة أمام زامبيا، قال باتريس بوميل: ” نتيجة ودية زامبيا لاتهم، لأن المباراة تدخل في إطار إستعداد المنتخب المغربي لخوض منافسات أمم إفريقيا.”

وأضاف بوميل قائلا: سيطرنا على أغلب أطوار المباراة، كما سيطرنا على ودية غامبيا، إلا أن اللاعبين غابت عنهم الطراوة البدنية، وهذا راجع للتمارين البدنية الذي يخضع لها اللاعبين في المعسكر الإعدادي.

كما تطرق مساعد مدرب المنتخب الوطني المغربي، إلا غياب لاعب أجاكس أمستردام نصير مزراوي ومدافع الإتحاد السعودي مروان داكوستا عن ودية زامبيا، وأكد أن غياب اللاعبين لايدعو للقلق، وأن الناخب الوطني باستشارة مع الطاقم الطبي للمنتخب فضل إراحتهما، من أجل أن يكونا في كامل جاهزيتهما البدنية في “كان”.

وفيما يتعلق بمغادرة عبد الرزاق حمد الله لمعسكر المنتخب الوطني المغربي، صرح باتريس بوميل: ” أسباب مغادرة حمد الله للمعسكر الوطني المغربي لايكمننا التكلم عنها حاليا، ربما بعد كان سنتطرق للموضوع، كما لايجب الحديث على لاعب لايوجد ضمن لائحة الأسود، لأن الأمر لا يفيد بشيء”

وأضاف بوميل: المنتخب يتوفر على مهاجيمين كبار يمتزون بمؤهلات كبيرة، كيوسف النصيري، وخالد بوطيب، اللذان أبانا على مستوى الكبير أمام البرتغال وإسبانيا في كأس العالم الأخيرة التي إحتضنتها روسيا.

وختم مساعد مدرب الأسود كلامه: اللاعبون يعيشون أجواء أخوية، كما أن المعسكر يمر في إحترافية كبيرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.